حوار مع الفنان الكوردي مروان شيخو / حسين أحمد
من هو الفنان مروان شيخو وماذا عن بداياته الفنية ….؟؟

ج- اسمي مروان شيخو من أهالي مدينة عامودا-  قرية ” بريفا ” بدأت بالولوج الى عالم الفن

والموسيقى منذ  عام 1980 حينذاك كنا صغار نتدرب على  الة كانت بمثابة الطنبورة واشبه ”

بعلبة ” التنكة ” كانت لها زند خشبي وحتى انني أتذكر تلك التنكة كانت مصنوعة من علبة

الحلاوة , اما عن اوتارها فكانت مصنوعة من اسلاك فرام الدراجات الهوائية في ذلك الوقت

كانت الالات الموسيقية غير متوفرة خاصة الة الطمبورة .

س- لو حدثتنا عن تجربتك في عالم الفن والعزف فماذا تقول ؟

ج-  بدأ مشواري الفني الاول في عام 1983 في مدينة الحسكة و تحديدا ( جبل كوكب ) لقد

عزفت انذاك في صباح ” عيد النيروز”  على الة الطمبورة وبدون مكبرات صوت وكان

يشجعني انذاك الشاعرالكبير سيداي تيريج رحمه الله.

س- بما انك تعزف على أكثر من آلة فأي منها أحب إلى روحك وترتاح التعامل معها…..؟

ج- أمارس العزف على اغلب الآلات الموسيقية  تقريبا , كآلة البزق والطمبورة والباغلمة كما

أورك وآلة الكمان بالإضافة إلى آلات أخرى وحاليا أتدرب عليها مثل العود والجمبش والكيتار.

لكن أحب وأفضل الة عندي هي الة البزق .

س- هل للفنان مروان شيخو الحان خاصة به …؟؟

ج- نعم لدي الكثير من الالحان والاغاني القومية وبعض هذه الاغاني هي فلكلورية , حاليا

اعمل أغنية للثورة باسم( شورش دست بيكر ) اتناول فيها  راس العين و تبث في اذاعة راديو

( برفين)  واهدية مقطع ( كوردستان يان نمان)  لراديو ” زلال”  تضامنا لكوباني حالينا اسجل

بعض من اغنياتي انشاءلله في القريب سوف ابثه عبر يوتيوب حتى اغنية ( انتفاضة قامشلو

2004 ) وزعتها عبر انترنيت .

س- لو تذكر لنا بعض الفنانين الكورد ” الكبار ”  وسواهم والذين  اثروا  بقوة في فنك ,

أحياء منهم أو حتى أموات  ؟؟؟؟

ج- أجمل صوت عندي هو صوت الفنان الكبير والقدير المرحوم ( بافي فلك محمد شيخو )

واقوى عزف عندي هو للفنان الامير سعيد يوسف وأتعاطف مع الفنان شفان وبنكين

س- ماذا تقول عن السياسة الكوردية التي دفعتك للولوج نحو مواقف لعلها كانت سببا

مباشراً أو غير ذلك في إبعادك لان تأخذ دورا مطلوبا في المشهد الفني الكوردي تحديداً  ….

ج- السياسة نحن الكورد عضوا في الحياة السياسية لا سيمى في سوريا لان الطبيعة تفرض

نفسها علينا ونحن شعب مستعمر من قبل الدولة المخابرتية السورية نحن شعب والارض

والكورد انحرمنا من كافة الحقوق الإنسانية والقومبة

س- ماذا تقول عن تجربتك في الفرق الفلكلورية الكوردية ..؟؟والتي تأسست معظمها في

الجزيرة منذ 1980 و كانت هدفها الأول أحياء مناسبات كوردية كعيد ” نوروز”  ...

ج- في هذا المنحى لقد ساعدت بعض الفرق الفلكلورية في فترة الثمانينيات في الحسكة وفي

التسعينيات في عامودا كفرقة ” روناك ” بمشاركة المرحوم الفنان شيركو والفنان عدنان سعيد

كاباري وحاليا فرقة ( هف بند ) في المهجر….

س- في بعض الحالات تتداخل واقع التنظيمات الكوردية مع شان الفن والفنانين إذ إن الفنان

 نفسه يصبح ضحية من ضحايا هذه الحالات التي قد تكون غير ايجابية تماماً.. والسؤال الذي

يطرح نفسه إلى أي درجة حصل الفنان مروان شيخو على نصيبه من هذه المسالة …؟؟  

ج- اقول : يجب على الفنان ان يكون ملكا للأرض وللشعب لا ان يكون للأحزاب والأشخاص

س- كفنان كوردي ماذا قدمت للثورة السورية …

الفنان شفان برور غنى للثورة السورية كما ان الفنان  برادر غنى  ايضا عن الثورة السورية ..

س- في المقابل ماذا قدمت لك الثورة السورية …

ج-  لقد كسرت الثورة السورية حاجز الخوف لدينا..

س- هل لعب فنانين كورد دورهم في دعم الثورة السورية …

ج- عليهم أن لا ينسوا الهدف الرئيسي من الثورة ألا وهو إسقاط النظام…

س- بعد كل هذه السنوات في عالم الفن والغناء. .ماذا حققت من الشهرة ..؟؟؟ وما هي

طموحاتك في المستقبل ..؟!

ج- على الأقل بنيت جمهورا يحب فني اما عن الشهرة فمنذ البداية لم ابحث عن الشهرة ..

أشكرك جزيل الشكر أستاذ حسين احمد أنت حقيقة إنسان أكن له كل الاحترام والتقدير

zor zor zor sbas mamoste hisen

 

 

Related Posts via Categories