من حق حكومة البحرين اعتقال الشيخ علي سلمان

منذ عدة ايام ونحن نسمع عن تنديدات تصدرمن هذا المرجع الديني او ذاك القائد السياسي بالاجراء القانوني الذي اتخذته حكومة دولة البحرين الشقيقة بحق المواطن البحريني “الشيخ علي سلمان” حفاظا على امن البلاد والعباد في البحرين خصوصا وفي كل دول الخليج العربي عموما.

هذه التنديدات مستهجنة جدا,وهي تدخل غيرمقبول في شان دولة اخرى, ويجب ان لاتصدر عن اي مواطن عراقي فضلا عن القادة السياسيين مثل نوري كامل المالكي”احد نواب رئيس الجمهورية العراقية حاليا” وغيره.

واتوجه بالكلام الى منتقدي الحكومة البحرينية واقول لهم..ماذا تريدون من البحرين؟

اتريدون لها ان تعيش الدمار والخراب الذي يعيشه كل من العراق ولبنان واليمن..الخ؟

وهل حكم رجال الدين “اصحاب العمائم الملونة” افضل لشعب البحرين من حكم العوائل الاميرية الخليجية ؟

تذكروا قوله تعالى

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلًا سَدِيدًا (70) يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا

قولوا لي ..اين سديد القول في بياناتكم المنددة بالبحرين؟

انتم تنتقدون حكومة البحرين ,والتي هي واحدة من حكومات دول مجلس التعاون الخليجي التي بفضلها اصبحت دول الخليج العربي محط انظار كل دول العالم..واصبح بامكان المواطن الخليجي ان يحط ويرتحل معززا مكرما في كل دول العالم تقريبا..بينما لايجد احدنا “ممن يعيشون في دول العمائم الملونة” بلد يقبل بوضع الفيزا على جواز سفره,فهاجرنا الى دول الغربة طلبا لحرية السفر وحرية العقول.

حكومات الخليج العربي التي تنتقدونها علمت ابنائها في ارقى جامعات العالم ,ووفرت لشعبها افضل مستشفيات العالم,وجلبت لهم ارقى موارد التكنلوجيا العالمية”الرقمية وغير الرقمية”.

نحن نغبطهم على نعمة الله التي امن بها عليهم ,وهي ان اعطاهم مثل هؤلاء الحكام ومثل تلك الحكومات ..فقد اثبتت لنا ثورات الربيع العربي , كم هم محظوظون اهل تلك الديار,واثبتت لنا ان حكومات الاحزاب الدينية”شيعية كانت ام سنية” لن تقدم للاوطان سوى الحروب الخراب وقلة العقل والضمير.

من حق حكومات الخليج العربي التي اثبتت حبها لشعبها “عمليا” ,ان تعتقل اي مواطن او مقيم اخر يشكل خطرا على الامن القومي لاوطانهم كما فعلت البحرين مع الشيخ على سلمان وغير على سلمان هذا..ولايحق لاي معمم منكم او مرجع ديني او قائد سياسي التدخل في الشؤون الداخلية للبحرين او تقديم النصح لها..فلستم اهلا لتقديم النصح للاخرين.

اصلحوا اوطانكم التي جلبتم لها الخراب قبل تقديم النصح للاخرين.

واسمحوا لي ان اذكركم بماحصل للعراق في عهدكم..يامن نسيتم او تناسيتم حال بلدكم قبل تقديمكم النصح للاخرين.

هل نسيتم او تناسيتم كم يقتل من الناس يوميا في العراق؟

كم اصبح عدد الارامل والايتام عندنا؟

كم هي الدور التي دمرت وكم هي النفوس التي خربت؟

كم اصبح عدد الاميين في بلدنا؟

وكيف يجلس اطفالنا على الارض”وبالجملة” بمدارس بنيت من الطين في ارياف العراق؟..اتشعرون بهم وبما يعانون؟

اتعلمون كيف يصير حال اهنا في العراق لو امطرت قليلا؟..ام انستكم حياتكم في المنطقة الخضراء منطقة “صدام حسين” كيف يعيش الناس خارج هذه المنطقة الملعونة؟

ماذا اقول كي اقول,هل اتحدث لكم عن الفساد,ام عن التخلف وتخريب عقول العباد..الخ,انا احتاج الى الف مقال ومقال كي احصي اخطائكم,..لقد جعلتم العراق امة من خراب ,تعيش على الاحلام والسراب..اطفالنا يتعلمون الخرافات قبل تعلمهم الحرف العربي ,وشيوخنا يعالجون امراض شيخوختهم باكل الملح والطين.

في عهدكم عرفنا كيف تعود الامم الى اسفل السافلين,وعرفنا ان طريق سفالة الاوطان تخطه دائما اقلام سفالة “بعض” رجال الدين.

واخيرا اقول لكم..تذكروا المثل العراقي القائل”الي بيته من كزاز لايرمي الناس بالحجارة”.

وشكرا

عدنان شمخي جابر الجعفري

Related Posts via Categories