شَمْسِي لِمَ قَرَّرْتِ عَنِّي تَرْحَلِي                             وبَقَيْتُ أسْألُ حَيْرَتِي وتَوَجُلِي

 

أَيُّ البلادِ حَوَتْكِ يا نُورُ السَّنا                                    لأبِيْتَ في جُنْحِ الظَّلامِ المُثْقِلِ

مِنْ بَعْدَكِ الحَدَثانِ لَيْلٌ دامِسٌ                                 والصُبْحُ  والإشْراقُ باكٍ فَأقْبِلي

 

مِنْ نورِكِ الضاوي سَمَتْ أرواحُنا                            مِنْ حُسْنِكِ الفتانِ طِيْبُ المنهلِ

 

إسْتَعْجِلِي إنَّا نُقاوِمُ سُهْدَنا                                   إقْضِ مآرِبَكِ ولا تَتَمَهَلِي

 

هَيَّا اكْتُبي كُلَّ الدَّقائقِ كُنْتِها                                 إيَّاكِ تَخْتَلِسينَ أو تَتَسَلَّلِي

 

لا تَذْكُرِي الإحْسانَ مِنْ غَيري أنا                            إنِّي أُعانِي غَيْرَةً في دَاخِلِي

 

كُلُّ الرِّجالِ طريقَهُمْ لا تَسْلُكي                             أخشى يُصيبُك ناظرٌ في مقتلِ

 

وإذا خلوتِ فغَلِّقِي أبوابَكِ                                     حَذَراً ومِنْ أثوابِكِ لا تَفْتِلي

 

إنِّي أخَافُ عَلَيْكِ نَسْمَاتِ الهَوا                              والماءِ أُبْعِدُكِ فلا تَتَبَلَّلِي

 

وعَنِ العُيونِ أضُمُكِ في خافِقِي                           هَيْهاتَ يُبْصِرُكِ غَريمٌ أخْبَلِ

 

سَأعُوفُ زادِي ما لِنَفْسِيْ  رَغْبَةٌ                          إلا إذا سَبَقَتْ يَداكِ لِتأكُلي

 

وأصُمُّ عَيني لَنْ أُبادِلَ مُعْجَباً                                إلَّا إلى عَيْنَيْكِ كانَ تَوسُلِي

 

وأُقيمُ عِنْدَ البابِ أرْقُبُ طَيْفَكِ                               قدْ يَسْتَرِقُّ الطيفُ فرطَ تَذَلُلِي

 

وأظَلُ أرْوي الزَّهرَ يُورِِقُ في الرُّبَى                       أسْقيكِ مِنْ عُمْرِي لِكَي لا تَذْبُلِي

 

إلَّا تَعُودَي الشَّمْسُ تَنْشُرُ صُخْبَها                         وتُصافِحُ القلبَ الجَريْحَ المُبْتَلِي

 

 

 


Related Posts via Categories